سقطرى... في قلب الإمارات «أبوظبي الرياضي» في زيارة ميدانية إلى الأرخبيل اليمني

14/11/2018 12:00:00 ص :

قام وفد من مجلس أبوظبي الرياضي بزيارة إلى جزيرة سقطرى اليمنية، وهي الزيارة الأخوية التي تحمل الكثير من المعاني الإنسانية والرياضية، وجاءت الزيارة بدعوة من قبل مؤسسة خليفة بن زايد آل نهيان للرعاية الإنسانية، والتي تقدم جهوداً كبيرة في سبيل إعادة عجلة التنمية في هذا الأرخبيل، ضم الوفد كل من عارف العواني، الأمين العام لمجلس أبوظبي الرياضي، وطلال الهاشمي المدير الوطني للأولمبياد الخاص الإماراتي، وزكريا أحمد وأحمد الشامسي بالإضافة إلى إسماعيل الجنيبي من فريق العمل المتعاون بين كلا المؤسستين خليفة الإنسانية ومجلس أبوظبي، لتدعيم قطاع الرياضة والشباب في الأرخبيل.
وكان في استقبال الوفد بالمطار، رمزي أحمد محروس محافظ سقطرى في مقدمة مستقبلي البعثة، ورحب من خلالها بجهود المؤسسات الإماراتية على كافة القطاعات، وفي مقدمتها القطاع الرياضي.

وقام الوفد بزيارة اتحاد الكرة والتقاء مسؤولي الأندية، كما قام بزيارة المستشفى والميناء، وتأتي هذه الخطوة ضمن مبادرات مجلس أبوظبي الرياضي ومؤسسة خليفة للأعمال الإنسانية لتطوير القطاع الرياضي في الأرخبيل، ضمن استراتيجية الدولة للنهوض بالحركة الشبابية والرياضية، بسقطرى، واستمرار الأنشطة الرياضية.
وتعد سقطرى من الجزر الخلابة، والتي تتمتع بالكثير من المزايا التي تجذب السائحين، باعتبار الجزيرة متحفاً طبيعياً بما تحتويه من تنوع بيولوجي نادر، بالإضافة إلى كرم أهلها، وهو الكرم العربي الذي اعتدنا عليه من أهل اليمن، حيث كان الاستقبال كبيراً، والاهتمام على أعلى مستوى، كما أن هناك تقديراً كبيراً لما تقوم به الإمارات ليس فقط في هذه الجزيرة، بل في اليمن بشكل عام.

ورحب رمزي أحمد محروس محافظ سقطرى بالوفد، معرباً عن سعادته بهذه الزيارة وقال: «الإمارات لها أيادٍ بيضاء في مساعدة اليمن في كل المجالات ودائماً نسعد بهذا الدعم الكبير من مؤسسة خليفة بن زايد آل نهيان للرعاية الإنسانية، التي دائماً تقف خلف كل الأنشطة وتطوير البنية التحتية في المحافظة، كما أن الشعب اليمني يدرك ما تقوم به الإمارات من أجل استقرار اليمن والوصول به إلى بر الأمان، وهو الدور النابع من عروبتنا». وأضاف: «تواجد الوفد الإماراتي وحضوره للفعاليات وزيارات الأندية واتحاد الكرة ترك انطباعاً رائعاً، وقدم صورة حية للدعم الذي تتلقاه اليمن من شقيقتها الإمارات، ونتطلع لزيارات أخرى مماثلة».
وأكد عارف العواني، أمين عام مجلس أبوظبي الرياضي، أن الإمارات تولي اهتماماً كبيراً باليمن بشكل عام، نظراً للعلاقات المتميزة بين البلدين من سنوات طويلة، وقال: «شعب اليمن له مكانة كبيرة في قلوب أهل الإمارات، وما نقوم به هو امتداد لما قام به المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، والذي دائماً ما كان يقدم يد العون لكل الأشقاء العرب، وأيضاً في ظل دعم صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله».
وأضاف: «نقف مع أهل اليمن في أزمتها من جراء الحرب على المدن من قبل ميلشيات الحوثيين، وزيارتنا إلى سقطرى لها أكثر من هدف، ويأتي في مقدمتها مساندة الرياضة والرياضيين، ومساعدة الشباب في ممارسة الرياضة في الأندية، وما نقدمه هو دعم معنوي قبل أن يكون دعماً مادياً، ومن المؤكد أن الزيارة من قبل مجلس أبوظبي الرياضي ستتكرر، ونشكر مؤسسة خليفة بن زايد آل نهيان للرعاية الإنسانية على دعوتها لزيارة إخواننا في اليمن.

وأعرب طلال الهاشمي، المدير الوطني للأولمبياد الخاص الإماراتي عن سعادته بهذه الزيارة التي تعبر عن عمق العلاقات بين البلدين، وقال:«سعداء بالقدوم إلى سقطرى، التي تمثل جزءاً من عروبتنا، والدعم الذي تقدمه الإمارات من أجل أهلنا في اليمن أمر طبيعي مثلما اعتادت الإمارات على مساعدة كل الأشقاء».
وقال إسماعيل الجنيبي، ممثل مؤسسة خليفة الإنسانية:«دعم قطاع الشباب والرياضة في سقطرى، لأنه يضم عدداً كبيراً من الشباب كما أن الرياضة تجذب الجمهور لحضور الفعاليات والمباريات، ولها أهداف كثيرة، ونحن سعداء بتقديم هذا الدعم، سواء لاتحاد الكرة أو الأندية، وسنواصل دعمنا في هذا الجانب».
ويشهد القطاع الرياضي والشبابي بمحافظة أرخبيل سقطرى اهتماماً خاصاً من قبل دولة الإمارات، ممثلة بمؤسسة الشيخ خليفة بن زايد للأعمال الإنسانية، التي قدمت الكثير من الدعم لهذا القطاعين للحفاظ على الشباب وتنمية قدراتهم وصقل مواهبهم، وتنظيم المؤسسة عدداً كبيراً من الأنشطة الرياضية، وبطولات كروية.
وساهمت مؤسسة الشيخ خليفة للأعمال الإنسانية في تشكيل منتخب محافظة سقطرى لكرة القدم يمثل المحافظة في المشاركات الخارجية يتم اختيارهم من الأندية الرياضية، ويتم تدريبهم وتجهيزهم بشكل خاص، كما تم تنظيم معسكر تدريبي في أبوظبي، وإجراء عدد من المباريات مع الأكاديميات والفرق الإماراتية.
ونظم مجلس أبوظبي الرياضي، ومؤسسة الشيخ خليفة بن زايد للرعاية الإنسانية، بطولة تنشيطية، تمهيداً لانطلاق الدوري العام في المحافظة، وقاد العملية التنظيمية زكريا أحمد وأحمد الشامسي من مجلس أبوظبي، وشارك في البطولة أربعة فرق وهي، الوحدة، نوجد، العين، والميناء، وفاز بها فريق الوحدة بعد تغلبه على نوجد بثلاثة أهداف لهدف وحيد، حيث شهدت البطولة متابعة كبيرة وأجواء رياضية رائعة استمتع خلالها الجمهور.
وساهم مجلس أبوظبي الرياضي، ومؤسسة خليفة بن زايد آل نهيان للرعاية الإنسانية، في تنظيم بطولة الدوري العام لفرق كرة القدم للأندية الرياضية في المحافظة بمشاركة جميع الأندية الرياضية في المحافظة البالغ عددها 11 نادياً، وهي الميناء، رد فان، الطليعة، العين، الوحدة، الجزيرة، الشرق، ودم الأخوين، والجمهور، والأهلي، ونوجد، وتعد بطولة الدوري هذا الموسم هي الأطول بعد تغيير نظامها إلى دوري من دورين بدلاً من دوري المجموعات.