خالد بن محمد بن زايد يحيي الدراجين في المرحلة الأخيرة تتويج بوجاتشر بطلاً للنسخة الثالثة من طواف الإمارات 2021

المصدر: ADSC 27/02/2021 12:00:00 ص :

شهد سمو الشيخ خالد بن محمد بن زايد آل نهيان، عضو المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي، رئيس مكتب أبوظبي التنفيذي، جانباً من المرحلة السابعة والأخيرة من طواف الإمارات 2021، السباق العالمي الوحيد في الشرق الأوسط، ضمن أجندة الاتحاد الدولي للدراجات الهوائية، الذي أقيم على سبع مراحل، لمسافة 1045 كلم، بمشاركة 140 دراجاً يمثلون 20 فريقاً محترفاً، واختتمت منافساته، يوم السبت الموافق 27 فبراير الجاري، بمنطقة كاسر الأمواج بالعاصمة أبوظبي.

وحيا سموه كوكبة الدراجين المشاركين في الطواف عند مرورهم بقصر الحصن، أحد المعالم الرئيسية في أبوظبي التي مر بها الطواف في المرحلة السابعة والأخيرة.

وتوج السلوفيني تادي بوجاتشر دراج فريق الإمارات، بطلاً للنسخة الثالثة من طواف الإمارات 2021، لينتزع فوزاً غالياً في إنجاز جديد للفريق الذي توج العام الماضي بلقب طواف فرنسا العريق.

وحصد بوجاتشر لقب طواف الإمارات بعدما أنهى مراحل الطواف السبعة في صدارة الترتيب العام بزمن قدره 24 ساعة و29 ثانية، بفارق 35 ثانية عن البريطاني آدم ياتس دراج فريق إينيوس الذي أنهى الطواف في المركز الثاني، وجاء في المركز الثالث البرتغالي جواو ألميدا دراج فريق كويك ستيب.

وانطلقت مرحلة "جزيرة ياس" من ياس مول واتجه الدراجون نحو وسط مدينة أبوظبي عبر منطقة الراحة، مروراً بعدد من أبرز المعالم السياحية للعاصمة أبوظبي، حيث اتجه الطواف إلى جامع الشيخ زايد الكبير، ومدينة خليفة، متجهاً شمالاً إلى ميناء خليفة ومرسى ياس، تلاها جزيرة السعديات، مروراً بمتحف اللوفر بأبوظبي، وصولاً إلى قصر الحصن وكورنيش أبوظبي ومنطقة كاسر الأمواج التي شهدت خط النهاية.

ونجح الأسترالي إيوان كاليب دراج فريق لوتو سودال في حسم لقب المرحلة الأخيرة بعدما قطع مسافة السباق البالغة 147 كلم في زمن قدره 3 ساعات و18 دقيقة و29 ثانية، بينما حل في المركز الثاني الأيرلندي سام بينيت دراج فريق كويك ستيب، فيما حل في المركز الثالث الألماني فيل باوهاوس دراج البحرين فيكتوريوس.

حضر مراسم التتويج معالي الدكتور مغير الخييلي رئيس دائرة تنمية المجتمع وسعادة سعيد حارب الأمين العام لمجلس دبي الرياضي وسعادة عارف العواني الأمين العام لمجلس أبوظبي الرياضي، إلى جانب ياسر سعيد المزروعي ممثل أدنوك وعمر محمد الشامسي  ممثل اتصالات محمد القاسم ممثل نخيل ، والكابتن طيار السيد هاشم الهاشمي ممثل طيران أبوظبي.

وبختام الطواف حصد بوجاتشر القميص الأحمر برعاية أدنوك، بينما انتزع الهولندي ديفيد ديكر دراج جامبو فيزما القميص الأخضر برعاية اتصالات المخصص للمتصدر بالنقاط، فيما نال بوجاتشر القميص الأبيض برعاية نخيل لأفضل دراج شاب، والفرنسي توني جالوبين القميص الأسود لمرحلة السرعة المتوسطة برعاية طيران أبوظبي.

وعلى صعيد الفرق نجح فريق الإمارات للمحترفين في حسم الصدارة لصالحه بعدما حل في المركز الأول بإجمالي زمن قدره 72 ساعة و7 دقائق و44 ثانية، وبفارق 5 دقائق و10 ثوان عن فريق كويك ستيب البلجيكي الذي احتل المركز الثاني، فيما جاء فريق جامبو فيزما الهولندي في المركز الثالث.

من جهته أعرب بوجاتشر عن سعادته بالفوز بلقب طواف الإمارات، مؤكداً أن الفوز يحسب للفريق ككل خاصة وأنه جاء في موطن الفريق الذي يسعى لاستكمال مسيرته الناجحة في المستقبل.

وقال في تصريحاته عقب التتويج:" نعم لقد حققنا اللقب، فخورون بهذا الانتصار الكبير كفريق لاسيما وأننا كنا نسعى للتتويج باللقب في الإمارات وهو ما تحقق بالفعل بفضل العمل الجماعي والتخطيط الجيد من جميع أعضاء الفريق.

وأضاف:" أشكر جماهير الإمارات وكل عشاق رياضة الدراجات الذين قدموا لنا دعماً كبيراً منذ حضورنا خلال المعسكر التحضيري للطواف، ونتمنى أن نستمر على نفس النهج القوي لتحقيق المزيد من الإنجازات".

وأشار إلى أن الفوز بلقب طواف الإمارات ومن قبل طواف فرنسا الدولي بمثابة الحلم الذي تحقق رغم أنه لم يكن يتخيل أنه سيحقق ذلك في فترة وجيزة، مشدداً على أن طواف الإمارات شهد مراحل صعبة للغاية وحرص على التركيز رغم تصدره الطواف عقب نهاية المرحلة الثالثة ومحاولة بذل أقصى جهد حتى المرحلة الأخيرة.

وأكد على الروح الرياضية التي جاءت على منافسات الطواف خاصة في المرحلة الأخيرة التي شهدت حادثاً أدى لسقوط عدد من الدراجين، وقال:" عندما وقع الحادث قللنا السرعة لانتظار عودة الدراجين الذين سقطوا لأن هذا هو روح اللعب النظيف والعادل في رياضة الدراجات".

بدوره وصف الإيطالي ماورو جيانيتي المدير التنفيذي لفريق الإمارات للدراجات الفوز بلقب الطواف بـ "الرائع" خاصة وأن الفريق يحمل اسم الإمارات ويعلم أهمية التتويج على أرض الدولة.

وقال:" لقد كانت مراحل الطواف صعبة للغاية، وكل مرحلة كانت مهمة بالنسبة لنا، وسعداء بتحقيق هذا الانتصار لدولة الإمارات لأن الجميع كان ينتظر منا ذلك".

وأضاف:" الانتصار في بداية الموسم من شأنه منح الفريق والدراجين الثقة في المستقبل، وأشكر الدعم الكبير الذي نجده من إدارة الفريق والمسؤولين للوصول إلى أهدافنا المنشودة".

أهدى اللقب إلى “القيادة الرشيدة”

اليبهوني: الإنجاز فاتحة خير لموسم حافل بالنجاحات

أهدى سعادة مطر سهيل اليبهوني، رئيس مجلس إدارة فريق الإمارات للدراجات الهوائية، الإنجاز والفوز بالنسخة الثالثة من طواف الإمارات إلى “القيادة الرشيدة” وإلى شعب الإمارات، مؤكدا أن هذه النجاحات وتكرار التواجد على قمة فرق النخبة في هذه الرياضة ما كان ليحدث لولا الدعم الكبير والاهتمام المتواصل بهذه الرياضة والفريق على وجه الخصوص، معبرا عن سعادته التي تفوق حد الوصف، وطاقم الفريق من إداريين وفنيين ودراجين بما تحقق اليوم خاصة أنه جاء على أرض الإمارات.

وقال اليبهوني: لقد ذكرت من قبل أن أعضاء الفريق بعد انتهاء المعسكر الداخلي الذي استمر 3 أسابيع تحضيرا لهذا الطواف، تعاهدوا على كسب التحدي على أرضهم والفوز باللقب، وهذا لم يحدث بالصدفة بل ثمرة لدعم شيوخنا الكرام، وللعمل الاستراتيجي الذي يمثل نهجا للفريق منذ تكوينه، وهو اختيار الأفضل من بين الدراجين والاستمرار في عملية البناء دون إخلال بالمنافسة.

وأضاف: الهدف بالتأكيد كان بالفوز بأول طواف هذا العام وهذا الإنجاز الذي جاء بعد تصدر تادي بوجاتشر في المرحلة الثالثة أكدنا أننا سنعمل على الحفاظ على صدارة الترتيب العام حتى النهاية وهو ما قد كان، لما تحقق ليس نقطة النهاية بل بداية لموسم بخوض التحديات والفوز بها في الاستحقاقات العالمية المقبلة للفريق.

وثمن اليبهوني الدعم الكبير لكل الرعاة والشركاء وشكر مجلس أبوظبي الرياضي على هذا التنظيم الذي حصد الإعجاب وأكد قدرة الدولة على التنظيم المبهر في كل الظروف والأوقات.

العواني: نهنئ “القيادة الرشيدة” بالإنجاز والتنظيم المميز

هنأ سعادة عارف حمد العواني الأمين العام لمجلس أبوظبي الرياضي، القيادة الرشيدة بإنجاز فريق الإمارات بفوزه بالنسخة الثالثة من طواف الإمارات، موجهاً الشكر إلى إدارة الفريق والدراجين والفنيين علي ما حققوه باسم الوطن بعد منافسة قوية نجح الفريق خلالها من تصدر المشهد عقب المرحلة الثالثة، وحافظ على القمة حتي نهاية المراحل السبع، معتبراً أن ما تحقق يجعل الفرحة مزدوجة بنجاح الحدث الأول في السباقات العالمية للدراجات الهوائية هذا العام، وبأن يكون صاحب الأرض هو البطل.

وأشاد العواني بكل الاطقم الإدارية والفنية والفرق الـ20 المشاركة في الطواف، واللجان والشركاء والمتطوعين على العمل الاحترافي الكبير الذي جاء في قمة النجاح رغم الظروف الصحية، لكن الإمارات كسبت التحدي بامتياز وبرهنت أنها فرس الرهان في أي تحدي رياضي.

وقال العواني: فخورون للغاية بنجاح النسخة الثالثة من الطواف والذي غطت مساراته معظم إمارات الدولة ومعالمها الحضارية والتراثية والجغرافية، وممتنون جداً لفريق الإمارات الذي برهن جدارته، وأصبح بين الكبار في العالم في هذه الرياضة، وهو يحقق الإنجاز تلو الإنجاز.

وأضاف: سعداء بالإشادة التي وجدها التنظيم من جميع المشاركين، وسعادتنا أكبر بأن هذا الحدث جاء رائعا ليعكس الاهتمام والمتابعة الدائمة من “قيادتنا الرشيدة” التي جعلت دولتنا صاحبة الريادة في العديد من المجالات وهذا فخر لنا ولوطننا، ودافع وحافز للمزيد من النجاح في التحديات المقبلة.

حارب: الإمارات كسبت التحدي في ظروف استثنائية

أعرب سعادة سعيد حارب الأمين العام لمجلس دبي الرياضي عن سعادته بنجاح النسخة الثالثة من الحدث الرياضي العالمي الذي ضم نخبة الدراجين من مختلف دول العالم يمثلون 30 جنسية، مؤكداً أن الإمارات كسبت التحدي بتنظيم حدث عالمي في ظل هذه الظروف الاستثنائية التي يعيشها العالم، بسبب جائحة كورونا.

وبارك حارب للقيادة الرشيدة الانجاز الذي حققه فريق الإمارات بفوزه بالنسخة الثالثة من الطواف الدولي مثمنا دعمها اللامحدود من أجل انجاح الحدث الذي أصبح علامة فارقة في تاريخ الدولة ودليل واضح على أنه لا يزال هناك المزيد والمزيد من دولتنا الحبيبة لتبهر به العالم أجمع.

وقال: إن ما تحقق من نجاح في النسخة الثالثة، يؤكد مواصلة دولة الامارات صدارتها في تنظيم أقوى وأهم وأبرز البطولات العالمية، وكما يعزز ثقة العالم والاتحاد الدولي للدراجات الهوائية في خصها بتنظيم الحدث الأبرز في بداية كل موسم. 

وأشاد حارب بكل منظومة طواف الامارات بداية من المتطوعين وحتى اللجنة المنظمة، مشيرا الى أن الكل أدى دوره وفق ما هو محدد له، لافتاً إلى أن الخبرات التنظيمية المتراكمة للجنة المنظمة ساهم كثيرا في دعم الحدث وظهوره بالصورة التي ظهرت طوال الأيام السبع التي أقيم خلالها.

وهنأ الأمين العام لمجلس دبي الرياضي، فريق الإمارات وإداراته على التتويج بلقب النسخة الثالثة من الطواف، مؤكداً أن الفريق نجح في تقديم أداء مذهل بعد أن ظهر جميع الدراجين بمستوى قوي، إلى أن تمكن تادي بوجاتشر من تحقيق الانتصار للفريق.

كاليب: كنت سأشعر بالخجل إذا لم افوز

أعرب الأسترالي ايوان كاليب دراج فريق الفائز بالمرحلة السابعة والاخيرة من طواف الإمارات عن سعادته الكبيرة بالفوز وقال: انتصار كبير بالنسبة لي، كنت سأشعر بالخجل اذا لم احقق الفوز في احد مراحل الطواف.

وأضاف: وكانت المنافسة في المرحلة الأخيرة بين الدراجين حصد المركز الأول والصعود لمنصات التتويج، كنت عازماً على الفوز، وكنت واثقا ان تحضيراتي لهذا الطواف الذي يأتي في اول الموسم، ورغم عدم تحقيقي أي فوز في المراحل السابقة إلى إني كنت على يقين بتحقيق شيء في هذا المحفل الكبير.

وأوضح بطل المرحلة الأخيرة أن في الطواف كانت الاجواء مثالية والتنظيم جيد ودقيق، واللجنة المنظمة حرصت على سلامة الجميع في كل مراحل طواف الامارات المليء بالإثارة والحماس ووجه شكره الى الجماهير التي دعمتهم حتى تحقيق طموحهم بالتتويج.

الترتيب النهائي للطواف

1-          السلوفيني تادي بوجاتشر     

2-          البريطاني آدم ياتس

3-          البرتغالي جواو ألميدا

4-          الأسترالي كريس هاربر

5-          الأمريكي نيلسون بويل

ترتيب المرحلة الأخيرة

1-          الأسترالي إيوان كاليب

2-          الأيرلندي سام بينيت

3-          الألماني فيل باوهاوس

ترتيب الفرق

1-          فريق الإمارات

2-          فريق كويك ستيب

3-          فريق جامبو فيزما

أبطال مراحل الطواف

1-          المرحلة الأولى الهولندي ماثيو فان دير بويل

2-          المرحلة الثانية الإيطالي فيليبو جانا

3-          المرحلة الثالثة السلوفيني تادي بوحاتشر

4-          المرحلة الرابعة الأيرلندي سام بينيت

5-          المرحلة الخامسة الدانماركي جوناس فينجارد

6-          المرحلة السادسة الأيرلندي سام بينيت

7-          المرحلة السابعة الأسترالي إيوان كاليب