في انطلاقة طواف الإمارات جامبو فيزما الهولندي يتوج بمرحلة أدنوك " ضد الساعة" للفرق

المصدر: ADSC 24/02/2019 12:00:00 ص :

توج فريق جامبو فيزما  الهولندي بلقب المرحلة الأولى من طواف الإمارات، " مرحلة أدنوك" ضد الساعة التي أقيمت الاحد الموافق 24 فبراير 2019 على مضمار جزيرة الحديريات بالعاصمة أبوظبي، ونجح الفريق المتوج بالتفوق على 19 فريقاً شاركوا في المنافسات، بعد أن نجح في تحقيق أسرع زمن لمسافة 16 كم ب 16 دقيقة و 49 ثانية، وحصل الفريق على القميص الأحمر عبر تحقيق أفضل زمن والأخضر  كأعلى نقاط في المرحلة عبر قائده بريموس روكيليتش، وكذلك حصل دراجه لورانس ديبلوس على القميص الأبيض كأفضل دراج شاب٫ وعاد القائد روكيليتش للصعود على منصة التتويج مجدداً حيث توج بالقميص الأسود كأسرع دراج في المرحلة الأولى.

وحل ثانياً في المرحلة الأولى فريق صن ويب بزمن قدره 16 دقيقه و 56 ثانية، وفي المركز الثالث جاء فريق بحرين ماريدا بزمن قدره 16 دقيقة و 58 ثانية، وحصل على المركز الرابع  فريق تيم سكاي البريطاني بعد أن حقق زمن قدره 17 دقيقة  وثلاثة ثواني وفي المركز الخامس حل فريق موفي ستار الاسباني بفارق أربع ثواني فقط عن صاحب المركز الرابع.

توج الفريق البطل والفائزين بالقمصان الأحمر والأخضر والأبيض والأسود على المنصة التي أقيمت بجزيرة الحديريات كل من أصحاب السعادة  : حميد الشمري نائب الرئيس التنفيذي للمجموعة والرئيس التنفيذي للشؤون المؤسسية والموارد البشرية في "مبادلة"،  عمر صوينع السويدي مدير المكتب التنفيذي في أدنوك، سعيد خليفة بن سليمان مدير أول طيران الإمارات في أبوظبي والعين ، سعيد حارب الامين العام لمجلس دبي الرياضي، رئيس اللجنة العليا المنظمة لطواف الإمارات، اسامة الشعفار رئيس الاتحادين الاماراتي والاسيوي للدراجات، محمد القاسم المدير الاداري في نخيل ، سعادة مبارك الشامسي  مدير عام مركز أبوظبي للتعليم والتدريب التقني والمهني ، هاشم الهاشمي من طيران أبوظبي ، خليفة الشامسي رئيس مجلس شرطة أبوظبي الرياضي.

شهد انطلاقة المرحلة الأولى سعادة سعيد حارب رئيس اللجنة العليا المنظمة للطواف أمين عام مجلس دبي الرياضي وسعادة عارف حمد العواني نائب رئيس اللجنة العليا أمين عام مجلس أبوظبي الرياضي، وأسامة الشعفار رئيس الاتحادين الإماراتي والأسيوي للدراجات، وعدد من ضيوف الحدث من مختلف أنحاء العالم.

وجاءت المرحلة الأولى مثيرة على صعيد السرعة لاسيما وأن كل فريق خاض السباق باستراتيجية خاصة لتحقيق أفضل زمن إلا أن الفريق الهولندي تفوق على الجميع من خلال خبرة عدد من دراجيه على رأسهم المخضرم روكيليتش.

وتتواصل اليوم الاثنين الموافق 25 فبراير 2019  فعاليات الطواف بٌإقامة المرحلة الثانية التي تنطلق من جزيرة ياس وتحديداً من " ياس مول" حتى سارية العلم على كورنيش العاصمة أبوظبي.

وتقام هذه المرحلة حاملة شعار الأولمبياد الخاص للألعاب العالمية بتقديم مجلس أبوظبي الرياضي التي تستضيفها أبوظبي الشهر المقبل، ،وتبلغ مسافة مرحلة اليوم 184 كم وتعد ثاني أطول مراحل الطواف السبع.

وينطلق الدراجون عند العاشرة وخمسين دقيقة من صباح الاثنين، وسوف يتم تقسيم هذه المرحلة إلى جزأين الأول لمسافة 99 كم والثاني 85 كم، ومن المتوقع أن يصل الدراجون لنقطة الختام على كاسر الأمواج عند الرابعة والنصف عصراً حيث من المتوقع أن يتسابق المشاركون لأكثر من خمس ساعات متواصلة.

سيساهم بتحقيق مكتسبات عديدة للمجتمع

الرميثي : طواف الإمارات .. حدث كبير  يعكس ريادة الدولة ومكانتها العالمية

أكد معالي محمد خلفان الرميثي رئيس الهيئة العامة للرياضة نائب رئيس مجلس أبوظبي الرياضي أن طواف الإمارات يمثل حدثا ثريا ومكسبا كبيرا  للحركة التنموية التي تشهدها الدولة في كافة القطاعات، وفخرا كبيرا للاسرة الرياضية باعتباره السباق العالمي الوحيد في منطقة الشرق الاوسط في أجندة الاتحاد الدولي للدراجات الهوائية.

وقال معاليه : إن طواف الإمارات نتاج الرؤية  الحكيمة للقيادة الرشيدة، لدعم استدامة النجاحات الرياضية التي حققها طوافي أبوظبي ودبي على مدار السنوات الماضية والعمل على ترسيخ التقدم الرياضي بما يسهم في دعم القطاعات الاقتصادية والسياحية والنهضة التنموية للدولة، مشيدا معاليه بتوجيهات القيادة الرشيدة السامية وحرصها على تقديم الدعم المتواصل للقطاع الرياضي، مبينا معاليه أن توحيد الطوافين بطواف عالمي واحد، يعكس حرص واهتمام القائمين على التنسيق المشترك وتوحيد الخطط وتقديم الخبرات التنظيمية لدعم النسخة الاولى لطواف الامارات، مؤكدا معاليه أن استثمار نجاحات السنوات الماضية ورفدها بمكتسبات جديدة تمثل مبادرات وافكار مميزة وهادفة لترسيخ وإعلاء مكانة الامارات عاليا في كافة المحافل.

وذكر معاليه أن طواف الامارات سيقود لتحقيق المزيد من النجاحات على صعيد نشر ثقافة رياضة الدراجات الهوائية  بين عموم فئات مجتمع الامارات وسيسهم  في رفع مستوى الثقافة بأهمية ودور الرياضة في رفاهية وسعادة المجتمعات وضرورة جعلها نمطا لحياة صحية، والحد من المعوقات الصحية، إلى جانب ذلك سيحقق الطواف الموحد مكاسب كبيرة على الصعيد الترويجي للدولة عالمياً وابراز معالمها الصحراوية والجبلية والعمرانية والتاريخية والثقافية، موضحا معاليه أن طواف الامارات سيشكل نموذجاً فريداً في عالم استضافة الفعاليات الرياضية المشتركة وسيكون رقما صعبا من بين اهم الطوافات العالمية.

واكمل معاليه قائلاً:  إن طواف الامارات ستتضاعف قيمته وسيسلط الضوء على التقدم الحضاري الذي تحرزه الدولة في مختلف المجالات، كما سيجسد الريادة العالمية للدولة في تبني واحتضان أهم وأبرز الفعاليات الرياضية الدولية التي تعكس التطورات والامكانيات الكبيرة في ظل اهتمام القيادة الرشيدة ورعايتها الدائمة لشريحة الرياضة والرياضيين.

واختتم معاليه تصريحاته بالقول : نرحب بالفرق العالمية المشاركة، والوفود الإعلامية الدولية، ونؤكد لكم أن الحدث العالمي الكبير سيساهم بمضاعفة تعريف العالم بمدى التطور الكبير الذي وصلت إليه الامارات، ودورها الفاعل في دعم الحركة الرياضية الدولية، لتغدو الوجهة الأمثل في تنظيم وعقد تلك الفعاليات، بفضل الإمكانات المتوافرة والبنية التحتية التي يمكنها الإسهام في إنجاح أي حدث دولي تستضيفه، إلى جانب معالمها الرائعة.