أظهروا تضامنهم مع رياضيي دورة الألعاب العالمية للأولمبياد الخاص "أبوظبي 2019" 1496 مشاركاً في "نجري معاً" في "الحديريات"

المصدر: ADSC 16/03/2019 12:00:00 ص :

أظهر 1496 مشاركاً في سباق "نجري معاً" الذي أقيم بتنظيم مجلس أبوظبي الرياضي في جزيرة الحديريات، دعمهم وتضامنهم وتكاتفهم مع المشاركين الـ 17 من رياضيي دورة الألعاب العالمية للأولمبياد الخاص "أبوظبي 2019" في سباق النصف ماراثون.

وفاز الكيني ونسيموس موتيندا بالميدالية الذهبية في سباق النصف ماراثون "الأولمبياد الخاص" بعد أن قطع المسافة بزمن وقدره 01:11:34 ساعة، وجاء في المركز الثاني اليبي آنسر داكام بزمن وقدره 01:25:27 ساعة، فيما حل في المركز الثالث الدنماركي نيكولاج مورتينسن، وفي فئة السيدات حلت الأمريكية كارن ديكريسون في المركز الأول بزمن وقدره 01:50:12 ساعة، وفي المركز الثاني الليتوانية أسرا بوربوليت بزمن وقدره 01:55: 15 ساعة.

وتضمنت السباقات المجتمعية مسافات (النصف ماراثون و11كم و6كم و2.5كم) وأنهى سباق النصف ماراثون 234 مشاركاً (172 ذكور + 62 إناث)، أما سباق الـ 11 كم 274 مشاركاً (172 ذكور + 102 إناث)، وفي سباق الـ 6 كم 362 مشاركاً (162 ذكور + 200 إناث)، وأخيراً في سباق الـ 2.5 كم 324 مشاركاً (138 ذكور + 186 إناث).

وفي سباق النصف ماراثون المجتمعي فاز البريطاني فيليب ياتس بالمركز الأول بزمن وقدره 01:22:42 ساعة، فيما حلت الجنوب أفريقية ستيسي جين بالمركز الأول بزمن وقدره 01:35:32.

أما سباق الـ 11 كم ففاز به البريطاني جيمس جيل بزمن 43:37 دقيقة، والهنجارية كريستينا فاكزي بزمن وقدره 49:57 دقيقة، وفي سباق الـ 6 كم فاز راشد القبيسي بالمركز الأول بزمن وقدره 25:30 دقيقة، والهندية كلثوم فاطمة بزمن وقدره 27:59 دقيقة، وأخيراً وفي سباق الـ 2.5 كم فاز الزيمبابوي نايشا ديريرا بالمركز الأول بزمن 10:57 دقيقة، والهندية ساميكشا دوريريج بالمركز الأول بزمن وقدره 11:32 دقيقة.

من جانبه قدم خالد القبيسي رئيس قسم الرياضات المجتمعية في مجلس أبوظبي الرياضي الشكر لكل من ساهم في إنجاح الحدث وسط أجواء من التضامن والتعاضد والمحبة والسلام والتسامح بين ما يقارب الـ 1500 مشارك من مختلف الجنسيات وشرائح المجتمع.

وقال القبيسي: "نجحنا في الجمع بين رياضي الأولمبياد الخاص للألعاب العالمية والبالغ عددهم 17 عداءً وعداءة، وبين المشاركين من مختلف أطياف المجتمع، وسط أجواء من الإثارة والندية والحماس، أشكر كل من ساهم في هذا النجاح بدء من الأولمبياد الخاص للألعاب العالمية أبوظبي 2019، ودائرة التخطيط العمراني والبلديات "بلدية مدينة أبوظبي"، وجزيرة الحديريات، دائرة الصحة، دائرة النقل، مياه العين، الإسعاف الوطني، ودورهم الداعم والدائم لإنجاح الفعاليات الرياضية المجتمعية التي ينظمها مجلس أبوظبي الرياضي أسبوعياً.