خلال الأيام الخمسة للجولة النهائية التي يستضيفها "استاد زايد للكريكت"... مواجهات حاسمة بين المنتخبين النيوزيلندي والباكستاني للظفر اللقب

15/11/2018 12:00:00 ص :

يشهد "استاد زايد للكريكت" في أبوظبي عودة لأجواء الحماسة والتشويق باحتدام المنافسة بين حامل اللقب الفريق النيوزيلندي الملقب بـ "القبعات السوداء" ونظيره الباكستاني ضمن الجولات الختامية التي تستضيفها دولة الإمارات، حيث تبدأ المنافسات ضمن سلسلة من المباريات الاختبارية يوم الجمعة الموافق 16 نوفمبر وصولاً إلى اللقاء النهائي يوم الثلاثاء الموافق 20 نوفمبر.

ويأتي هذا اللقاء بعد تحقيق منتخب نيوزلندا انتصاراً مذهلاً بنتيجة ثلاث نقاط نظيفة على نظيره الباكستاني خلال سلسلة منافسات بطولة T20i الدولية للكريكت، فضلاً عن الأداء المتميز الذي قدمه في مباريات اليوم الواحد، ومن المتوقع أن يشهد "استاد زايد للكريكت" الذي سيستضيف مباراتين، منافسات حاسمة خلال سلسلة المباريات الثلاث المرتقبة بين الفريقين.

وأعلنت إدارة المنتخب الباكستاني عن إجراء تغيير في التشكيلة الأخيرة للاعبين، حيث سيأخذ ضارب الكرة المخضرم فخر زمان قسطاً من الراحة، ليفسح المجال أمام غيره من اللاعبين المتمرّسين بمباريات الكريكت الرئيسيّة التي تُقام على مدار 5 أيام، وفي الوقت ذاته، سيخوض رامي الكرة الشاب والرشيق شاهين أفريدي أول مبارياته التجريبية في أبوظبي، وذلك بعد أن قدّم أداءً متميزاً خلال مباريات الكريكت الدولية ليوم واحد.

وتسرّبت أنباء إيجابية حول عودة اللاعب إمام الحق الذي تعافى من الإصابة بعد أن ضربت إحدى الكرات شبك خوذته خلال ثاني مبارياته الدولية ليوم واحد، وسينضم إلى زملائه في المنتخب الباكستاني كأحد اللاعبين الأساسيين عند بداية المباريات، وذلك إلى جانب لاعب المضرب المخضرم محمد حفيظ.

من جهة ثانية، يستعد رامي الكرة الباكستاني المتميز محمد عباس الذي ساهم بقوّة في تفكيك أوصال خط وسط المنتخب الأسترالي للكريكت ضمن سلسلة المباريات الاختبارية، إلى العودة مجدداً لأرض الملعب بهدف استعراض خلاصة خبرته ومهاراته أمام لاعبي المنتخب النيوزيلندي.

كما أجرى المنتخب النيوزيلندي بعض التعديلات على تشكيلته، معلناً انضمام كلٍ من توم بلونديل، وبي جيه واتلينج، وجيت رافال إلى صفوف التشكيلة الرئيسية. وسيُستثنى من تشكيلة المباريات التجريبية الحارس لوكي فيرغاسون، الذي أصابت كراته القطع الخشبية 3 مرات أثناء جولة المنتخب النيوزيلندي في أبوظبي. وسينضم كلٍ من نيل فاغنر، اللاعب السريع الذي يستخدم يده اليسرى بمهارة عالية، وويليام سومرفيل، رامي الكرات المنحنية باليد اليمنى، إلى الفريق وذلك لإضفاء مزيدٍ من أجواء التشويق والحماس بين صفوف "القبعات السوداء".

ومع إقامة المباراتين التجريبيتين الأولى والثالثة في أبوظبي، واستضافة المباراة الثانية في دبي، سيستعد عشاق الكريكت للاستمتاع بسلسلة منافسات مشوّقة ومحمومة بين المنتخبين ذوي الأداء الندّي، والطامحين إلى تحقيق المجد. ورغم أن ظروف وإمكانات الفريق الباكستاني تمنحه قدراً أكبر من الأفضلية، يتبوأ المنتخب النيوزلندي، بالمقابل، المرتبة الرابعة عالمياً بين أفضل منتخبات الكريكت، مما سيمنحه مزيداً من الثقة في مواجهة نظيره الباكستاني المصنف سابعاً بحسب الاتحاد الدولي للكريكت.

وينشغل لاعبو الفريقين باستكمال الاستعدادات ضمن "استاد زايد للكريكت" الذي يضم منشآت ومرافق حديثة وعالمية الطراز، والذي يواكب كافة الاحتياجات التدريبيّة لمجموعة متنوعة من الرياضات في العاصمة الإماراتية أبوظبي.

وانطلاقاً من كونها آخر منافسات الكريكت الدولية لهذا الموسم، يوجّه منظّمو سلسلة المنافسات التجريبية في "نادي أبوظبي للكريكت" الدعوة إلى عشاق الرياضة من شتى أنحاء دولة الإمارات للتوجه نحو الاستاد في أبوظبي، لمتابعة الأداء المتميّز لعملاقي الكريكت أثناء خوضهما لمنافسة ملحمية لتحقيق الفوز والظفر باللقب.

ويشار إلى أن "استاد زايد للكريكت" سيفتح أبوابه أمام الجمهور مجاناً عند الساعة 9:00 صباحاً، وستبدأ المباراة في الساعة 10:00 صباحاً.