تقدم بالشكر لمحمد بن زايد وهزاع بن زايد محمد بن ثعلوب الدرعي : المقر الجديد للجودو هدية القيادة الرشيدة للرياضة في الدولة

المصدر: ADSC 10/02/2020 12:00:00 ص :

تقدم سعادة محمد بن ثعلوب الدرعي رئيس اتحاد الإمارات للمصارعة والجودو بخالص الشكر والعرفان لمقام صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة ، ولسمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان نائي رئيس المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي على دعمهما واهتمامهما بالرياضة والرياضيين في الدولة ، وحرصهما الدائم والمستمر على توفير كافة الإمكانات لتفوق الرياضة الإماراتية وتألقها خارجيا ، مثمنا المكرمة الغالية للقيادة بتخصيص مقر جديد لاتحاد المصارعة والجودو ، يتضمن مكاتب مجلس الإدارة وصالة رياضية متعددة الأغراض على أعلى المقاييس ، على أن تشمل المرحلة الثانية من المشروع مركز للتسوق التجاري وفندق أربعة نجوم للمعسكرات الرياضية ، ويقع المقر الجديد للاتحاد في موقع استراتيجي بمنطقة بني ياس ، جاء ذلك في الاجتماع الأول لمجلس إدارة الاتحاد لعام 2020 الذي عقد في مقر الاتحاد بالعاصمة أبوظبي.

وكشف محمد بن ثعلوب الدرعي بأنه تم اعتماد إقامة بطولة كأس محمد بن زايد للجودو في مارس المقبل ، بمشاركة جميع الأندية من داخل وخارج الدولة ، تقديرا وعرفانا لاهتمام ودعم ورعاية صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائي القائد الأعلى للقوات المسلحة بقطاع الشباب والرياضة ، وأضاف إن مبادرة تنظيم البطولة وجدت إجماعا وترحيبا واسعا من الأندية والأعضاء كونها تحمل اسم صاحب السمو ولي عهد ابوظبي ، الذي له مكانه سامية في قلوب أبناء الوطن ، والمبادرة تمثل عرفانا ووفاء لما قدمه ويقدمه سموه بألعاب الدفاع عن النفس ، وستكون بطولة محمد بن زايد حدثا استثنائيا ضمن أجندة الاتحاد وستقام نسختها الأولى في مارس المقبل على أن تكون ثابتة سنويا على أن تعميمها على الاتحادات الخليجية والعربية من خلال فتح باب المشاركة فيها كخطوة أولى .

وثمن رئيس اتحاد المصارعة والجودو الانجازات التي تحققت هذا الموسم والتي وصفها بالقياسية من جميع النواحي والمستويات ، وفي مقدمتها التأهل لدورة الألعاب الأولمبية طوكيو 2020 الصيف المقبل ، إلي جانب النتائج المتميزة لمنتخبات الشباب والناشئين خليجيا وعربيا وآسيويا ، مشيدا بجهود الأعضاء ودور الأندية وتعاونها إلي جانب الدور الكبير للأجهزة الفنية والإدارية التابعة للاتحاد ، والتي يعود لها الفضل في جميع النجاحات التي تحققت في الفترة الماضية ، مؤكدا على سياسة العمل بروح الفريق الواحد المتبعة في الاتحاد ، والتي أثبتت نجاحها من خلال جملة الانجازات التي رافقت مسيرة الاتحاد ، الأمر الذي من شأنه أن يضاعف من مسؤوليتنا في المرحلة القادمة ، مشيرا إلي أن التحدي الحقيقي الذي يواجهنا متمثل في الحفاظ على المكتسبات أولا ، ومن ثم مواصلة طريق التميز وحصد البطولات وتحقيق الإنجازات وهذا ما نفكر فيه وسنعمل على تحقيقه على أرض الواقع في المرحلة القادمة ونملك من الإرادة والتحدي ما يكفي لكي نحافظ على مسيرة الاتحاد واستثمار ما تحقق من نجاحات لمواصلة طريق التميز.

وأشار محمد بن ثعلوب الدرعي إلي زيادة أنشطة الاتحاد المحلية للموسم الحالي قياسا بالموسم الماضي ، حيث بلغت 28 فعالية ونشاط موزعة على 20 فعالية للجودو وثمان فعاليات للمصارعة ، وستشهد أجندة المشاركات والمعسكرات الخارجية للمرحلة القادمة، العديد من المشاركات الخارجية لمختلف الفئات والمراحل العمرية ، التي ينظر إليها الاتحاد باهتمام كبير كونها تمثل قاعدة الانطلاق نحو منصات التتويج ، مشير إلي تحقيق 40 ميدالية ملونة لمنتخبات الأشبال والناشئين والشباب على صعيد البطولات الآسيوية وغرب آسيا والعرب وبطولة الخليج ، في محصلة تعتبر هي الأعلى بالنسبة للاعبينا والعدد قابل للزيادة في قادم البطولات ، وتمثل تلك النتائج الإيجابية انعكاس لاهتمام الاتحاد بالقاعدة ومؤشر على نجاح خطط الاتحاد الرامية لان يتبوأ جودو الإمارات مصاف الدول المتطورة قاريا وعربيا .

واستعرض محمد بن ثعلوب النتائج التي تحققت هذا الموسم في مختلف الفئات والمراحل ، والتي تضع اتحاد المصارعة والجودو على قائمة أفضل اتحاد رياضي على مستوى الدولة ، مستشهدا بالنتائج التي تحققت بدءا من التأهل الأولمبي كأول اتحاد يضمن التواجد في طوكيو 2020 ، في انجاز هو الأهم على صعيد الرياضة الإماراتية ، مكررا انجاز التأهل لأولمبياد البرازيل وتحقيق أول ميدالية أولمبية في الجودو، مرورا بإنجازات منتخبي الناشئين والشباب على المستوى القاري والعربي والخليجي ، تلك الأرقام إلي جانب جملة من الميداليات الملونة التي حققها لاعبوا الجودو في بطولة العالم وبطولات الجراند سلام والجائزة الكبرى ، تضعنا في مقدمة الاتحادات الوطنية في الدولة بدون أي منافسة .