أقيمت على مدار يومين في مجلس أبوظبي الرياضي اللجنة الوطنية تنظم ورشة عمل "مكافحة المنشطات"

المصدر: ADSC 03/10/2018 12:00:00 ص :

استضاف مجلس أبوظبي الرياضي ورشة عمل "مكافحة المنشطات" التي نظمتها اللجنة الوطنية لمكافحة المنشطات بالتعاون مع الاتحاد الآسيوي لكرة القدم وشركة أبوظبي للخدمات الصحية – صحة، وذلك على مدار  يومي الثلاثاء والأربعاء 2-3 أكتوبر، وتهدف الورشة إلى اطلاق الدفعة الأولى من أطباء مكافحة المنشطات من المواطنين والمواطنات.

حضر افتتاح الورشة سعادة عارف حمد العواني الأمين العام لمجلس أبوظبي الرياضي، الذي أكد في كلمته الافتتاحية على أن المنشطات تعتبر احدى آفات العصر التي انتشرت بشكل متسارع في جميع أنحاء العالم، ولابد من التعامل معها بشكل مشترك وبتظافر جهود جميع المؤسسات العامة والخاصة، في سبيل مكافحتها والتخلص منها بما يكفل اظهار وجه الإمارات في كل المحافل الدولية والإقليمية بشكل مشرق ويضمن للقطاع الرياضي المتنامي أن يكون خالياً منها.

وقال العواني: "نرجو أن تتكلل مساعي اللجنة الوطنية لمكافحة المنشطات بالنجاح خلال هذه الورشة، وخصوصاً أننا مقبلون على فعاليات عالمية كبيرة خلال الفترة القليلة المقبلة، ونحن بحاجة للكوادر الوطنية القادرة على العمل في هذا الشأن"

من جانبها قدمت د. ريم الحوسني الشكر لكل من ساهم في تنظيم ورشة عمل "مكافحة المنشطات" بدء من مجلس أبوظبي الرياضي، وشركة أبوظبي للخدمات الصحية – صحة، والاتحاد الآسيوي لكرة القدم.

وقالت د. الحوسني: "نسعى من خلال هذه الورشة إلى تأهيل الكوادر الوطنية للخوض في كل ما يتعلق بشأن مكافحة المنشطات، وتأهيل العديد منهم لتقديم المحاضرات،

وفي نهاية الأمر نطمح أن ترتقي اللجنة الوطنية لمكافحة المنشطات إلى مصاف اللجان العالمية".

وأضافت د. الحوسني: "هناك العديد من الخطط التطويرية المستقبلية في عمل اللجنة الوطنية لمكافحة المنشطات، خصوصاً فيما يتعلق بتطوير وتأهيل وتمكين الكوادر الوطنية للتعامل مع كل ما يتعلق بمكافحة المنشطات".

وقدم د. داتو غورو رئيس اللجنة الطبية في الاتحاد الآسيوي وعضو اللجنة الطبية في الاتحاد الدولي لكرة القدم، المحاضرات خلال يومي عمل الورشة، بدءً من البيانات التاريخية عن تناول المنشطات والمواد والوسائل المحظورة، والمواد المحددة والمراقبة، إضافة إلى العديد من التطبيقات والقضايا ذات الصلة، والإجراءات المتبعة لفحص عينات البول للكشف عن المنشطات.

كما شرح د. غورو قائمة العقاقير والوسائل المحظورة، وكيفية اختيار الرياضيين للخضوع للفحص عن المنشطات وذلك بطريقة عشوائية، أو وفقاً للمركز الذي حققه الفريق او المنتخب المعني في مسابقة محددة.

وأضاف د. غورو قائلاً: "هناك سلسلة خطوات متبعة في عملية الكشف عن المنشطات بداية باختيار اللاعب الذي سيخضع للفحص، إخطاره بذلك، الحضور إلى منطقة/مكتب الفحص عن المنشطات، معدات وأجهزة جمع العينة، كمية البول تقسيم العينة، إحكام اغلاق العينات، قياسات الوزن والطول، استيفاء بيانات نموذج الكشف عن تعاطي المنشطات الخاص باللاعب المعني، واجراءات ارسال العينات للمختبر.