هزاع بن زايد يشهد افتتاح الدورة الإقليمية التاسعة للأولمبياد الخاص في أبوظبي

المصدر: ADSC 18/03/2018 12:00:00 ص :

تحت ‏رعاية صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة انطلقت مساء يوم أمس السبت رسميا فعاليات دورة الألعاب الإقليمية التاسعة للأولمبياد الخاص وذلك بإقامة حفل افتتاحها بمركز أبوظبي الوطني للمعارض " أدنيك " .

شهد حفل الافتتاح سمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان نائب رئيس المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي وسمو الشيخ خالد بن زايد آل نهيان رئيس مجلس إدارة مؤسسة زايد العليا للرعاية الإنسانية وذوي الإحتياجات الخاصة و سمو الشيخ أحمد بن محمد بن راشد آل مكتوم رئيس مؤسسة محمد بن راشد آل مكتوم للمعرفة رئيس اللجنة الأولمبية الوطنية وسمو الشيخ منصور بن محمد بن راشد آل مكتوم رئيس اللجنة العليا لحماية حقوق أصحاب الهمم و معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير التسامح والشيخة شيخة العبدالله الخليفة الصباح الرئيس الفخري لنادي المعاقين الكويتي وعدد من الوزراء وكبار المسؤولين.

وقال سمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان :" إن افتتاح الدورة التاسعة الإقليمية للأولمبياد الخاص في أبوظبي حدث عالمي يرسخ مكانة الإمارات في المجالين الرياضي والإنساني معا واعتبر أن استضافة الإمارات للحدث العالمي في 2019 " حلم عزيز رعاه ودعمه صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد منذ البداية حتى صار واقعا في عام زايد".. وتوجه سموه بالتحية لأصحاب الهمم قائلا : " أنتم مصدر الإلهام والعزم وتخطي الصعاب وتجاوز المستحيل " .

شاهد حفل الافتتاح آلاف المتفرجين المحتشدين واستمتعت به ملايين المتابعين الذين حضروه مباشرة على قناة أبوظبي الرياضية .

وعكس حفل الافتتاح الوجه الحضاري والإنساني لدولة الامارات العربية المتحدة والقيم التي تؤمن بها في التسامح والتضامن والاحترام والتعايش.

وبدأت فقرات الحفل بعزف النشيد الوطني ورفع العلم تبعها عرض فيديو بعنوان "مرحبا بكم في مدينتنا" ومن ثم توافد أكثر من ألف رياضي مشارك في الأولمبياد الخاص من 31 دولة إلى داخل الملعب في استعراض موسيقي مذهل.

وعرض فيديو آخر احتفالا بالذكرى الخمسين للأولمبياد الخاص وذلك قبل قيام تيموثي شرايفر، رئيس الأولمبياد الخاص الدولي بإلقاء كلمة الترحيب .

واستمع الحضور والمتابعون لكلمتي كل من معالي شما بنت سهيل بن فارس المزروعي وزيرة دولة لشؤون الشباب عضو مجلس إدارة الأولمبياد الخاص الإماراتي والمهندس أيمن عبد الوهاب، الرئيس الاقليمي للأولمبياد الخاص الدولي في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

دخل بعد ذلك علم الأولمبياد الخاص إلى مركز أبوظبي الوطني للمعارض مع إلقاء ممثلين عن المدربين واللاعبين القسم.. ليعلن بعد ذلك رسميا انطلاق فعاليات دورة الألعاب الإقليمية التاسعة للأولمبياد الخاص في أبوظبي 2018.. أعقب ذلك عرض فيديو تناول جولة الشعلة الأولمبية التي جرت في الأيام القليلة السابقة مستعرضا رحلة "شعلة الأمل" من مخيم بدوي في الصحراء، وتوجهها بعد ذلك إلى مواقع أبرز المعالم في الإمارة ومن ضمنها جامع الشيخ زايد الكبير، وفندق قصر الإمارات، ومتحف اللوفر أبوظبي.. ومع اختتام عرض الفيديو، دخلت "شعلة الأمل" إلى أدنيك لإنارة شعلة الأولمبياد الخاص والتي ستبقى مشتعلة طوال فترة إقامة دورة الألعاب.

وانطلق بعد ذلك عرض موسيقي أخير يعلن نهاية حفل افتتاح دورة الألعاب مع مغادرة الرياضيين وعودتهم إلى مقار إقامتهم من أجل الاستعداد للمشاركة في المنافسات.

وألقت معالي حصة بنت عيسى بو حميد وزيرة تنمية المجتمع كلمة رحبت فيها بالحضور وتحدثت عن دور القائد المؤسس، المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، في غرس بذرة التضامن والتآخي وعمل الخير في مختلف شرائح المجتمع .

وأكدت التزام الإمارات قيادة وشعبا بمتابعة مسيرة العمل التضامني المجتمعي لدمج أصحاب الهمم ليكونوا ركنا أساسيا ضمن المجتمع وقالت : "تشهد دورة الألعاب الإقليمية التاسعة للأولمبياد الخاص في أبوظبي للمرة الأولى تنظيم برنامج المدن المضيفة الذي يقام على هامش الألعاب الإقليمية محققا نجاحا باهرا، وقد شهدت شخصيا أثر هذا البرنامج وقدرته على توفير فرص فريدة للتبادل الثقافي والتآخي بين مختلف الأشخاص من مختلف الثقافات والخلفيات والقدرات".

وأضافت إن الأولمبياد الخاص يحتفي بأصحاب الهمم وقوة إرادتهم وقدرتهم على مواجهة التحديات إذا ما أتيحت لهم البيئة المواتية والمنصة المناسبة للنجاح".

وشددت على إلتزام الإمارات باندماج أصحاب الهمم عبر استضافتها الألعاب العالمية الأولمبياد الخاص أبوظبي 2019 التي تعد أكبر حدث رياضي إنساني في العالم.. وقالت : "نحن ملتزمون بتطوير المزيد من البرامج والمبادرات لبناء عالم أكثر شمولية، والتأكد من أن سياساتنا الوطنية تتماشى مع إبراز قدرات جميع أفراد المجتمع بغض النظر عن قدراتهم".

من جهتها قالت معالي شما بنت سهيل بن فارس المزروعي وزيرة دولة لشؤون الشباب في كلمتها : " حين بدأت القيادة الرشيدة في أبوظبي تحضير ملف استضافة الألعاب العالمية للأولمبياد الخاص اكتشفنا رابطًا قويًا يجمعنا وكأننا ننظر إلى العالم بعدسة مشتركة .. وأضافت : " إن الأولمبياد الخاص يوفر فرصة مثالية لاستعراض قوة الإرادة التي يتحلى بها الرياضيون من أصحاب الهمم حيث يوفر لهم منصة مفتوحة لكل منهم ينطلقون من عليها نحو إطلاق قدراتهم إذ أن أفضل مثال على قوة الإرادة يكون في مواجهة التحديات التي تقف في وجهنا واتباع ما يساندنا على تحقيق أهدافنا".

من جانبه قال تيموثي شرايفر رئيس الأولمبياد الخاص الدولي في كلمة الترحيب : " لا يقتصر حضورنا هنا على كوننا من الرياضيين والمشجعين ولكن لكوننا أخوة وأخوات نلتقي معًا وفقًا لهذا الإيمان المقدس الإيمان بأن الرياضة هي الملعب العظيم الذي يمكننا أن نلتقي فيه وأن نتعلم فيه أن نلعب معًا، الإيمان بأنه من الواجب علينا أن نجعل من العالم مكان آمن حتى يشرق الجمال من داخل كل نفس إنسانية، الإيمان بأن العطاء والأخذ يمثلان قوة الحب الإيمان بأننا إذا نظرنا بعين مليئة بالحب، فسنتمكن من مشاهدة العالم على حقيقته، عالم مليء بالعدالة والفرح".

وقال أيمن عبد الوهاب، الرئيس الإقليمي للأولمبياد الخاص: " إن هذه الدورة تختلف عن الدورات السابقة للألعاب ألإقليمية للأولمبياد الخاص، إذ تشهد مشاركة 850 لاعبا ولاعبة من 19 دولة من الإقليم ولأول مرة 150 لاعبا ولاعبة من 13 دولة من خارجه من جميع أنحاء العالم كما أنها المرة الأولى التي ينظمه فيها برنامج المدينة المضيفة الذي كان ولا يزال قبل هذه الألعاب يقتصر تطبيقه على الألعاب العالمية فقط".

وأضاف : " الأهم هنا أن النسخة التاسعة للألعاب الإقليمية تعد بمثابة البروفة النهائية للحدث الأكبر والأضخم والأول من نوعه كحدث أولمبي عالمي يقام في إقليمنا : الألعاب العالمية أبوظبي 2019 والذي يشهد مشاركة أكثر من 7000 لاعب ولاعبة من أكثر من 170 دولة".

ويشارك رياضيون من 31 دولة في دورة الألعاب الإقليمية التاسعة للأولمبياد الخاص و التي تمثل أكبر حدث رياضي يقام قبل تنظيم دورة الألعاب العالمية للأولمبياد الخاص في أبوظبي 2019.

ويتنافس الرياضيون في 16 رياضة مختلفة تقام في ثمانية مواقع مختلفة هي أدنيك، ومدينة زايد الرياضية، وحلبة مرسى ياس، وجامعة نيويورك أبوظبي، ونادي الضباط، ومبادلة أرينا، ونادي الجزيرة الرياضي، ونادي الفرسان.. والدخول إلى تلك المواقع متاح للجميع.

وتشكل الألعاب الإقليمية التاسعة للأولمبياد الخاص 2018، ودورة الألعاب العالمية للأولمبياد الخاص أبوظبي 2019 جزءا من رؤية الإمارات 2021 التي تدعم اندماج أصحاب الهمم في المجتمع، لممارسة حياتهم اليومية بشكل طبيعي.

كما تمثل دورة الألعاب العالمية للأولمبياد الخاص أبوظبي 2019، الحدث الرياضي الأكثر وحدة وتضامنا في تاريخ الأولمبياد الخاص والتي ستقدم تجربة شاملة ومتكاملة للرياضيين من أصحاب الهمم.

- عاصم الخولي -