تحت رعاية خليفة بن زايد وبشعار معاً أبداً ... غداً ... ختام كأس صاحب السمو رئيس الدولة للخيول العربية الاصيلة في السعودية

المصدر: ADSC 05/12/2018 12:00:00 ص :

تحت الرعاية السامية لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة " حفظه الله "  وبدعم صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وبتوجيهات سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، وبشعار معا أبداً تحتضن المملكة العربية السعودية الشقيقة للمرة الأولى اليوم الخميس الموافق 6 ديسمبر 2018 المحطة الختامية العاشرة لسلسلة سباقات كأس صاحب السمو رئيس الدولة للخيول العربية الاصيلة بنسختها الخامسة والعشرين وهي تحتفي باليوبيل الفضي، وذلك امتداداً للاحتفالات المشتركة بين الإمارات والمملكة باليوم الوطني السابع والاربعين وبعام زايد، بما يعكس عمق العلاقات التاريخية والاستثنائية والروابط المصيرية التي تجمع البلدين.

وسيشهد ميدان الامير سلطان بن عبد العزيز آل سعود للخيل العربية في الرياض استضافة الحفل الرابع على كأس صاحب السمو رئيس الدولة للخيول العربية الأصيلة والذي يتضمن 6 اشواط ، حيث ينطلق  البرنامج بالشوط الاول للخيول العربية الاصيلة " المبتدئة " بتمام الساعة 5 مساء بتوقيت الامارات ، وسط مشاركة 16 خيلاً  لمسافة 1200 متر ، بمجموع جوائز 50 الف ريال سعودي، والمخصص للخيول بعمر 3 سنوات، ويليه الشوط الثاني للخيول الاصيلة " مفتوح والمخصص للمهور والمهرات بعمر 3 سنوات ، لمسافة 1400 متر، بمشاركة 11 خيلاً وبمجموع جوائز 50 الف ريال، فيما يقام سباق الشوط الثالث المخصص للخيول السعودية الأصل والمنشأ للمهور والمهرات من عمر اربع سنوات وما فوق، لمسافة 1600 متر ، بمجموع جوائز 50 الف ريال سعودي ، في حين ينطلق سباق الشوط الرابع المخصص للخيول العربية الاصيلة " مفتوح " تصفيات بطل الميادين ، للمهور والمهرات من عمر 4 سنوات وما فوق لمسافة 1600 متر وبمجموع جوائز 50 الف ريال وبمشاركة 16 خيلاً ، ويجمع الشوط الخامس الخيول العربية الأصيلة " مفتوح " للمهور والمهرات من عمر 4 سنوات وما فوق لمسافة 1800 متر بمجموع جوائز 50 الف ريال وبمشاركة 12 خيلاً.

وينطلق السباق الرئيسي على لقب المحطة العاشرة لكأس صاحب السمو رئيس الدولة للخيول العربية الأصيلة  بتمام الساعة 7:45 مساءً بتوقيت الإمارات ، وسط مشاركة 10 من نخبة الخيول العربية الأصيلة التي سجلت مشاركات مميزة في السباقات العالمية   وذلك بالسباق الذي يقام  لمسافة 1800 متر  والمخصص للمهور والمهرات من عمر اربع سنوات وما فوق وبمجموع جوائز 300 الف ريال سعودي.

ومن أبرز الخيول المشاركة في السباق طلاب الخالدية لاسطبلات الخالدية  ومالكه الأمير خالد بن سلطان بن عبد العزيز آل سعود، وينحدر من نسل  الفحل " جالود الخالدية " والفرس " سهام"  وتمكن من الظفر بأول لقب خارج السعودية أثر فوزه بلقب بطولة دبي كحيلة كلاسيك في ثاني أشواط أمسية كأس دبي العالمي 2018 ، الذي اقيم لمسافة 2000 متر بمشاركة 15 خيلاً عمر 5 سنوات وما فوق، ويشرف على تدريبه مطلق بن مشرف ويقوده الفارس روبرتو بيريز، ويعد من أقوى المرشحين للفوز بلقب الكأس الغالية ، حيث لم يسبق له أن تذوق طعم الخسارة في الميادين السعودية من قبل، كما يعد سيف القصيعة " 4 سنوات " من الخيول المرشحة والمنافسة على اللقب لسجله الحافل ب 15 انتصار ، ويعود لمالكه سالم العايذي وينحدر من نسل عالي الهمة والفرس " تينا ديس فياليتس" ويشرف على تدريبه محمد سالم العايذي، كما تضم قائمة الخيول المشاركة كل من : شبل الخالدية الثاني ، مراد الخالدية ، نافذ الخالدية ، شارق الخالدية ، منيع الخالدية ، لبيب الخالدية ، نصار الخالدية ، عاتبة الخالدية ).

ومن المؤمل أن يشهد السباق تحدياً مثيراً بين نخبة الخيول العربية الاصيلة في المحطة السعودية الختامية لسلسلة سباقات عام 2018 التي تقام دعما لرؤية ونهج المغفور له بإذن الله تعالى الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان طيب الله ثراه، لإعلاء الخيل العربي الأصيل وترسيخ مكانته العريقة واصالته في كافة المضامير العربية والعالمية، وذلك تحت اشراف مباشر من اللجنة المنظمة لسلسلة السباقات برئاسة سعادة مطر سهيل اليبهوني عضو المجلس الوطني الاتحادي عضو مجلس إدارة مجلس أبوظبي الرياضي رئيس اللجنة المنظمة، وسعادة فيصل الرحماني مستشار مجلس أبوظبي الرياضي، مشرف عام السباقات.

كما تمثل اقامة المحطة الختامية للكأس الغالية في المملكة العربية السعودية تأكيداً على متانة العلاقات والروابط التي تجمع الإمارات والمملكة والاهداف المشتركة في ظل رعاية ودعم القيادتين الرشيدتين لمسيرة نهضة وإعلاء الخيل العربي، والحفاظ على التراث العربي ومكتسباته الثرية والعمل على ترسيخها في وجدان اجيال الحاضر.  

وتحظى المحطة السعودية باهتمام واسع في ربوع المملكة التي تحتفي باليوم الوطني للإمارات السابع والاربعين ومسك ختام عام زايد الذي جاء ليعرف العالم اجمع بإرث المغفور له بأذن الله تعالى الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان " طيب الله ثراه"  والتي تعد سلسلة كأس صاحب السمو رئيس الدولة للخيول العربية الاصيلة احدى ثمراته نهجه وفكره السديد، والتي شهدت في عام 2018 تنظيمها في 10 محطات عالمية احتفاء باليوبيل الفضي لمسيرتها الريادية. 

ورحب ملاك  ومربي ومنتجي الخيل في السعودية بتنظيم كأس  صاحب السمو رئيس الدولة للخيول العربية الاصيلة للمرة الأولى في المضامير السعودية، مؤكدين مكانتها العالمية وصيتها الواسع باعتبارها من السباقات الكلاسيكية التي ترسخت في المضامير العريقة خلال السنوات الماضية.

اليبهوني : المحطة السعودية مصدر فخر واعتزاز ...وتجسيد للروابط الاخوية

أعرب سعادة مطر سهيل اليبهوني عضو المجلس الوطني الاتحادي عضو مجلس إدارة مجلس أبوظبي الرياضي رئيس اللجنة المنظمة لسباقات كأس رئيس الدولة للخيول العربية الاصيلة عن فخره واعتزازه بتنظيم المحطة الختامية في المملكة العربية السعودية  والتي تعتبر من المحطات الجديدة في أجندة سباقتنا لعام 2018 ، مؤكدا أن المحطة السعودية  والختامية لسلسلة سباقات الكأس الغالية تجسد الروابط الاخوية والمكانة التاريخية التي تجمع البلدين وحرصهما الكبير لدعم مسيرة التراث العربي بمزيد من المنجزات والمكتسبات التاريخية، مبينا أن محطة السعودية تمثل علامة فارقة واضافة نوعية وتاريخية لمكانة وقيمة الكأس الغالية التي تحتفي بيوبيلها الفضي في عام زايد المؤسس وصاحب الدور الريادي في دعم وإعلاء شأن الخيل العربي الاصيل في العالم.

وقال اليبهوني :"إن الإمارات بقيادة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله وأخيه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة فخورة جدا بالمسيرة الريادية للمملكة العربية السعودية الشقيقة التي تقف شامخة قوية للحفاظ على وحدة الأمة العربية الإسلامية وإعلاء صوت الحق ودعم تقدم الأوطان، بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وولي العهد الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز آل سعود".

واضاف اليبهوني:"فخورون بالوصول للمحطة الختامية العاشرة، بعد أن  سجلت الكأس الغالية العديد من المنجزات في المحطات السابقة التي اقيمت في اعرق واهم المضامير العالمية".

وتابع : "إن اقامة محطة السعودية للمرة الأولى تدل على مكانة العلاقات التاريخية بين الإمارات والسعودية وتتزامن مع الاحتفالات الوطنية المشتركة باليوم الوطني السابع والاربعين لتأسيس اتحاد الإمارات العربية المتحدة، وتدل الاحتفالات السعودية  على التعبير الصادق لعمق مشاعر المحبة والاعتزاز وتجسيدا حقيقيا للرؤى المشتركة والمصير الواحد"، مشيدا  بتوجيهات سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة واهتمامه الكبير الذي قاد السلسلة لتحقيق افضل النتائج والنجاحات في كافة المضامير العالمية."

وأضاف: "إن تنظيم السباقات في 10 دول يمثل اهمية كبيرة ويجسد مكانة الكأس واهدافها السامية باعتبارها منصة تنطلق من الإمارات لرعاية الخيل العربي الاصيل والحفاظ على مسيرته من خلال بوابة السباقات والجوائز الثمينة المرصودة في كل محطة ، بما يقود لتحقيق تفاعل جميع الاسطبلات ومزارع الانتاج العالمية بتربية ورعاية الخيل العربي وسلالته ، بما يجسد نهج المؤسس ورؤية المغفور له باذن الله تعالى الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان " طيب الله ثراه"، لإعلاء الارث التاريخي للإمارات".  

الرحماني : سباق السعودية مكسب كبير وامتداد ثري للعلاقات التاريخية

أكد سعادة فيصل الرحماني مستشار مجلس أبوظبي الرياضي المشرف العام على سلسلة السباقات على اهمية تنظيم المحطة الختامية لسلسلة سباقات كأس صاحب السمو رئيس الدولة للخيول العربية الأصيلة بنسختها الخامسة والعشرين في احتفالية اليوبيل الفضي بعام زايد للمرة الأولى بتاريخها في المضامير السعودية، مبينا أن هذه المحطة تمثل مكسبا كبيرا لنجاحات سلسلة الكأس الغالية في عام 2018 وامتدادا مهما وثريا لمسيرة العلاقات التاريخية التي تجمع الإمارات والسعودية، كما تمثل دعما كبيرا لخطط توسع مكانة الكأس الغالية ونشر رسالتها السامية واهدافها الأصيلة.

ورفع الرحماني اسمى آيات الشكر والعرفان لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود، ملك المملكة العربية السعودية، وسمو الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز، ولي عهد السعودية نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع، تقديرا لدعمهما لرياضة الفروسية ولسباقات الخيل العربية على وجه الخصوص، متقدما بالشكر للأمير خالد بن سلطان بن عبدالعزيز ودعمه الكبير واهتمامه لتطوير سباقات الخيل العربية محلياً ودولياً وقال: "المملكة تمتلك إسطبلات ومرابط وسلالات تعد الأفضل في العالم بدليل النتائج التي حققتها في الأعوام الماضية".

وقال الرحماني :"إن تنظيم سباق المحطة الختامية لكأس صاحب السمو رئيس الدولة للخيول العربية الأصيلة في المملكة يؤكد من جديد على متانة العلاقات الإماراتية السعودية، ويجسد روابط الإخاء بين الشعبين الشقيقين والقيادتين الحكيمتين، مشيدا بالمشاركة الكبيرة لنخبة الخيول العربية الاصيلة في برنامج سباقات الحفل الرابع لميدان الامير سلطان بن عبدالعزيز للخيل العربية في الرياض.

واضاف : إن المملكة تملك خيول من سلالات مميزة واسطبلات خيل ومزارع انتاج خيول عالية الجودة وعود تصنيف السباقات في المملكة من بوابة الكأس الغالية يعكس حرصنا واهتمامنا بتسخير كافة مقومات النجاح للاخوة في المملكة من اجل إعلاء الخيل العربي في جميع مضامير العالم.

وتقدم الرحماني بأسمى آيات الشكر والعرفان لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة " حفظه الله" وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، واهتمامهما الكبير ودعمهما السخي لسباقات الخيول العربية الاصيلة على الصعيد العالمي، مثمناً المتابعة والتوجيهات المباشرة من سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة ودوره الريادي لإعلاء مكانة كأس صاحب السمو رئيس الدولة للخيول العربية الاصيلة في المضامير العالمية، ترجمة للنهج الذي أرساه المغفور له بأذن الله تعالى الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان " طيب الله ثراه " في الحفاظ على التراث الوطني الأصيل.

واضاف الرحماني : كافة الجوانب المحيطة بالسباق من تحضيرات ومشاركة مميزة من نخبة الخيول العربية الاصيلة والتعاون السعودي المشترك تقودنا لحدث كبير ومحطة ختامية مميزة، الامر الذي سيشكل حتما اضافة مهمة في مسيرة سباقاتنا لعام 2018 .

واوضح الرحماني أن التواجد في اشهر المضامير العالمية يترجم خططنا المستمرة لتحقيق الاضافات المهمة في اجندة سباقات كل عام ، معربا عن خالص شكره وتقديره للحفاوة والترحيب السعودي على صعيد كافة المستويات ملاك ومربين وجهات مهتمة ومختصة في مجال الخيل والفروسية ووسائل الاعلام السعودية نتيجة للقيمة التاريخية للكأس الغالية التي نفخر بها وبحضورها الفاعل في كل محطة ، وهي  ليست بغريبة عن اهلنا في المملكة.



تغطية تلفزيونية شاملة

تواصل قناة ياس تغطيتها التلفزيونية المباشرة لسلسلة سباقات كأس صاحب السمو رئيس الدولة للخيول العربية الاصيلة بمحطتها الختامية التي تقام بميدان الامير سلطان بن عبد العزيز آل سعود للخيل العربية في الرياض، حيث ستنطلق تغطيتها بتمام الساعة 5 مساء بتوقيت الإمارات، بستيديو مباشر من قلب الحدث يقدمه المذيع عمر الجغيمان برفقة المحلل منصور الشامسي،  وسيرصد الاستيديو التحليل الشامل لاشواط برنامج السباقات الستة، بجانب اللقاءات التلفزيونية مع القائمين على الحدث وتغطية مراسم التتويج واللقاءات مع ابطال السباق.